ملتقى المسلمين فى العالم
هذه .. أمى خديجة 50758410
ملتقى المسلمين فى العالم
هذه .. أمى خديجة 50758410
ملتقى المسلمين فى العالم
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

ملتقى المسلمين فى العالم

منتدى اسلامى شامل يجميع جميع المسلمين فى انحاء العالم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

المواضيع الأخيرة
» أنـــــــــــا رمضان
هذه .. أمى خديجة Emptyالجمعة أبريل 23, 2021 9:55 am من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (35) فقه اسم الله "الرفيق" (3) نماذج مشرقة من رفق النبي صلى الله عليه وسلم (2)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 8:17 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (34) فقه اسم الله "الرفيق" (3) نماذج مشرقة من رفق النبي صلى الله عليه وسلم (1)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 6:40 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (33) فقه اسم الله "الرفيق" (2) الإعراض عن الرفق يورث العجلة
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 6:00 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (32) اسم الله "الرفيق"
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 5:34 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (31) من آثار الإيمان باسم الله "السلام" (3)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 4:40 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (30) فقه اسم الله: السلام (2)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 2:29 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (29) اسم الله: السلام (1)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 1:43 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (28) فقه اسم الله: الحسيب (2)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 1:00 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» سلسلة شرح أسماء الله الحسنى (27) اسم الله: الحسيب (1)
هذه .. أمى خديجة Emptyالإثنين فبراير 08, 2021 11:03 am من طرف ابوحذيفة السلفى

تصويت
من هو أفضل قارئ للقران الكريم
 عبد الباسط عبد الصمد
 محمد صديق المنشاوى
 إبراهيم الشعشاعي
 الشحات أنور
 محمد رفعت
 محمد محمود الطبلاوي
 مصطفى إسماعيل
 نصر الدين طوبار
 محمود الشحات أنور
 راغب مصطفى غلوش
استعرض النتائج
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر
 

 هذه .. أمى خديجة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الاخت المسلمه
الاعضاء
الاخت المسلمه

عدد المساهمات : 668
نقاط : 2008
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/02/2014

هذه .. أمى خديجة Empty
مُساهمةموضوع: هذه .. أمى خديجة   هذه .. أمى خديجة Emptyالجمعة مارس 14, 2014 3:29 pm

السيدة خديجة .. 
بعد زواج النبي صلى الله عليه وسلم من السيدة خديجة احتضنته رضوان الله عليها، ورأت فيه معالم العظمة والرجولة والنبل ، كانت تشعر بخبرتها في الحياة، واتزان عاطفتها، ورجاحة عقلها، أن ذلك الشاب النبيل يحمل بين جنبيه قلبا شفافا، وروحا تشبه روح الملائكة، فكفته السفر والتجارة، 
وشجعته على تلك السياحة الروحية التي كان يقصدها كل عام يذهب فيها إلى غار حراء، ينظر من أعلى إلى مكة، ويتألم بعمقلحال أهلها وهم يسجدون ويركعون لأصنام صنعوها بايديهم .

عجيب أمرها .. أليس كذلك ؟!
إمرأة تترك زوجها ليغيب عنها شهرا كل عام، غيابا غير مبرر ، فما هو بالنبي الذي يوحى إليه آنذلك، ولا بالتاجر الذي خرج يستطلع أمر أمواله، 
وليس له أندام وخلان يسمر معهم ويسهر .
لكنها بحنين وحب صادقين، دعته يذهب حاملا معه دعواتها، وكانت ترسل له بالطعام، وتبعث بمن يتفقده ويطمئنها عليه ..
وذات يوم جاءها يرتجف مأخوذا، فما رآه لا يقدر على حمله بشر، وأتسائل مندهشا .. 
ولماذا خديجة ؟
إنه محمد العاقل المتزن، وها قد جاءه ما أفزعه، فلماذا اتجه إلى زوجته، ولم يذهب لعمه أبو طالب أو صاحبه أبي بكر، أو عشيرته وهم أهل عز وقوة .
إنه حضن خديجة .. وقلب خديجة .. واتزان خديجة ..
كان وهو يركض من أعلى الجبل، يتجه بعقله وقلبه ووجدانه إلى امرأة ..
كان خائفا .. ولم يؤمنه يومئذ إلا هي ..
كان مترددا .. لم يثبته آنذاك إلا هي ..
كان حائرا .. ولم يعطه اليقين حينها إلا هي ..
تلقته بقلبها، ومسحت على راسه وهي تسأله عن حاله، فأخبرها بخبر لقاءه الأول بجبريل، ثم قال لها خائفا ملتاعا : لقد خشيت على نفسي . 
هنا زادت ابتسامة خديجة المطمئنة، وخرجت الكلمات من فمها تزرع الثقة والقوة في وجدان زوجها : كلا .. 
والله ما يخزيك الله أبدا إنك لتصل الرحم وتحمل الكل وتكسب المعدوم وتقري الضيف وتعين على نوائب الدهر .
تقول له "كلا" فتزيح من ذهنه أي فكرة خوف أو قلق ..
ثم يكون كلامها قاطعا، فتبدأه بالقسم وتختمه بالجزم " والله لا يخزيك الله أبدا" .
فمن له بمثل صفاتك يا محمد ويخزيه الله ..
من بخلقك، وطيبتك، وإنسانيتك، ويدعه الله للمخاوف والهموم .

هذه .. أمى خديجة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هذه .. أمى خديجة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى المسلمين فى العالم :: القسم العام :: المرأه فى الاسلام-
انتقل الى: