ملتقى المسلمين فى العالم
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ 50758410
ملتقى المسلمين فى العالم
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

ملتقى المسلمين فى العالم

منتدى اسلامى شامل يجميع جميع المسلمين فى انحاء العالم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

المواضيع الأخيرة
» وصل الضيف الذي تنتظرونه
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالخميس أبريل 23, 2020 10:50 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» بأي شيء نستقبل رمضان
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالسبت أبريل 18, 2020 12:05 am من طرف ابوحذيفة السلفى

»  سلسلة أسماء الله الحسني (( التـــــــوَّاب ))
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة فبراير 14, 2020 10:53 am من طرف ابوحذيفة السلفى

» ( سلسلة أسماء الله الحسني ) الْقَهَّـــــــــــارُ
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة فبراير 14, 2020 10:51 am من طرف ابوحذيفة السلفى

» انها النار
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة يناير 17, 2020 2:07 am من طرف ابوحذيفة السلفى

» أَتَدْرُونَ مَن الْمُفْلِسُ؟
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة يناير 03, 2020 1:03 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» عـــــــــــــــــــامٌ مضي
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالخميس ديسمبر 26, 2019 5:35 pm من طرف ابوحذيفة السلفى

» حرمة الأعراض
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة نوفمبر 15, 2019 11:26 am من طرف ابوحذيفة السلفى

» فضائل ومعاني لا حول ولا قوة إلا بالله
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة نوفمبر 15, 2019 10:13 am من طرف ابوحذيفة السلفى

» في ظلال حديث: "احفظ الله يحفظك" (2)
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالجمعة نوفمبر 01, 2019 10:24 am من طرف ابوحذيفة السلفى

تصويت
من هو أفضل قارئ للقران الكريم
 عبد الباسط عبد الصمد
 محمد صديق المنشاوى
 إبراهيم الشعشاعي
 الشحات أنور
 محمد رفعت
 محمد محمود الطبلاوي
 مصطفى إسماعيل
 نصر الدين طوبار
 محمود الشحات أنور
 راغب مصطفى غلوش
استعرض النتائج
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
شاطر
 

 83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابوحذيفة السلفى
الاعضاء


عدد المساهمات : 252
نقاط : 749
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 09/02/2014

83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Empty
مُساهمةموضوع: 83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟   83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ Emptyالأحد ديسمبر 13, 2015 10:52 am



83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟ 12189596_1541215346169606_9163061139310520939_n

83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟

.
.
♦ الإجابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة
.
.
أما عن الشق الأول من السؤال، وهو مس عورة الطفل:-
=============================
حديث بُسْرَة بنت صفوان رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهَا الذي أخرجه أحمد وأصحاب السنن - وإسناده صحيح - أن اَلْنَبِي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: " مَنْ مَسَّ ذَكَرَهُ فَلا يُصَلِّ حَتَّى يَتَوَضَّأَ "،
فهذا الحديث بمجرده دال على أن مس الذكر ناقض للوضوء، إذًا المرأة ليس لها دخل إلى الآن إن مست فرجها، لكن يأتي حديث أم حبيبة رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهَا عند ابن ماجه - وإسناده صحيح - أن اَلْنَبِي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: " مَنْ مَسَّ فَرْجَهُ فَلْيَتَوَضَّأْ ".
وقد ذَكَرْتُ أن الفرج في اللغة يشمل القبل والدبر، فحديث أم حبيبة رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهَا يشمل الرجال والنساء، لا سيما وأنه قد ثبت عند الدارقطني بإسناد حسن عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده عبد الله بن عمرو بن العاص رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهُمَا أن اَلْنَبِي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قال: " أَيُّمَا رَجُلٍ مَسَّ فَرْجَهُ فَلْيَتَوَضَّأْ، وَأَيُّمَا امْرَأَةٍ مَسَّتْ فَرْجَهَا فَلْتَتَوَضَّأْ "، هذا نص يشمل الرجال والنساء والقبل والدبر.
ومن هنا فقد ذهب أحمد والشافعي ومالك في مشهور مذهبه إلى أن الرجل إن مس ذكره وجب عليه أن يتوضأ للأمور التي يشترط لها الوضوء، وهي الصلاة، والطواف بالبيت، ومس المصحف.
وذهب أَبُو حَنِيفَة رَحِمَهُ الله إلى أن الأمر في هذه الأحاديث كلها للاستحباب؛ لأنه قد ثبت عند أحمد وأصحاب السنن أيضًا بإسناد صحيح عن طلق بن علي رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهُ أنه قال للنبي صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وآلهِ وَسَلَّمَ : "يَا نَبِيَّ اللهِ أَيَتَوَضَّأُ أَحَدُنَا إِذَا مَسَّ ذَكَرَهُ؟ قَالَ: هَلْ هُوَ إِلاَّ بَضْعَةٌ مِنْكَ "، وفي لفظ: " وَهَلْ هُوَ إِلا مُضْغَةٌ مِنْكَ "، معنى الحديث أنه جزء منك كبقية الأجزاء، طبعا الأحاديث الأولى متعارضة مع حديث طلق بن علي في الظاهر، والمتقرر في الأصول أن النصين إذا تعارضًا في الظاهر، فالواجب أن نحاول الجمع بينهما أولاً، فإن لم نستطع أن نجمع بينهما يصار إلى النسخ إذا علم التاريخ، وإن لم يعلم التاريخ يصار إلى الترجيح.
فلنبدأ مع أول خطوة، وهي الجمع، الجمع ممكن كما قال أَبُو حَنِيفَة رَحِمَهُ الله قَوْلُهُ عَلَيْهِ الصَلَاةُ وَالسَلَام : "هَلْ هُوَ إِلاَّ بَضْعَةٌ مِنْكَ"، قال: الأمر بالوضوء أمًر للاستحباب، النهي عن الصلاة قبل الوضوء لمن مس فرجه بغير حائل نهي للتنزيه، فهذا يكون فيه جمع بين الأدلة، وهذا هو الذي يترجح لي، لكن المسألة فيها مطاولات: منهم من ذهب إلى النسخ، وابن القيم طول النفس جدا في "زاد المعاد" في الكلام على هذه المسألة، لكنه سلك مسلك النسخ بأشياء لا يُثْبِتُ الأصوليون بمثلها نسخا،
فعندما نقول: إن طلق بن علي كان إسلامه قديما، وأما بُسْرَة بنت صفوان رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهَا فكان إسلامها حديثا، فمعنى هذا أن الحديث الذي حدثت به كان بعد حديث طلق ، لماذا؟! قد يكون مرسل صحابي، من أدرانا متى تحدث طلق بن علي بهذا الحديث، على كل حال لا التفات إلى النسخ أو الترجيح مع إمكان الجمع.
أما الإمام أحمد ومالك والشافعي فقد ذهبوا إلى أن الرجل إذا مس ذكره يتوضأ، في مذهب أحمد وإن مس ذكر غيره أيضا يتوضأ، لماذا؟ قالوا: لأنه في رواية لحديث بسرة عند أحمد: "وَيُتَوَضَّأُ مِنْ مَسِّ الذَّكَرِ"، قالوا: هذا يشمل ذكر نفسه وذكر غيره،
لكن لا يخفاك أن حديث بسرة حديث واحد ورد بلفظين: اللفظ الأول: "مَنْ مَسَّ ذَكَرَهُ" هذا لفظ مقيد،
واللفظ الثاني: "وَيُتَوَضَّأُ مِنْ مَسِّ الذَّكَرِ"، أي ذكر، وينبغي أن يُحْمل المطلق على المقيد، إذ إن الحديث واحد ورد بلفظين: لفظ فيه إطلاق، والثاني: فيه تقييد، فينبغي أن يحمل المطلق على المقيد.
إذا بناء على هذا المرأة التي تغسل لابنها ومست عورته لا تتوضأ، والرجل إن مس عورته لا يتوضأ، أنا أقول هذا وأنا عن نفسي أتوضأ على أن النهي للتنزيه، وأن هذا من باب الاستحباب، ومن باب الأحوط ، لكن الأخذ بالأحوط ليس واجبا.
.
.
♦ أما بالنسبة للشق الثاني من السؤال، وهي مدة النفاس:-
============================
الإمام أحمد رَحِمَهُ الله وإسحاق قالا: إن مدة النفاس أقصى مدة لها أربعون يوما، الشافعي رَحِمَهُ الله قال: ستون يوما، الحسن البصري قال: خمسون يوما.
لكن ورد في الحديث الذي أخرجه أحمد وأصحاب السنن إلا النسائي عن أم سلمة رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهَا قالت: "كَانَتْ النُّفَسَاءُ تَجْلِسُ عَلَى عَهْدِ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَرْبَعِينَ يَوْمًا، وَكُنَّا نَطْلِي وُجُوهَنَا بِالْوَرْسِ مِنْ الْكَلَفِ"، هذا الحديث إسناده صحيح لغيره، فما دام الحديث قد صح؛ لأن له شواهد من حديث أَنَس بن مالك رَضِيَ اللهُ تعالى عَنْهُ ومن حديث غيره،
إذًا لنا أن نقول: أقصى مدة لنفاس المرأة أربعون يوما، فإن تمادى بها الدم عن أربعين يوما، تغتسل بعد استكمال الأربعين، ثم تتوضأ لكل صلاة، ولا تلتفت إلى الدم الخارج بعد الأربعين إلا على أنه دم استحاضة، فإن رأت الطهر قبل الأربعين اغتسلت وصلت، وإن رأت الطهر قبل الأربعين، بعد عشرين يوما مثلا فاغتسلت وصلت وصامت رمضان مثلا، ثم ظهر الدم بعد خمسة أيام، فإن الدم ظهر في اليوم الخامس والعشرين، إذا هي لا زالت في فترة نفاس؛ لأن أي دم نزل في فترة النفاس يكون نفاسا، والصلاة والصوم يكونان باطلين، لكنها تقضي الصيام إن كان فرضا، ولا تقضي الصلاة .
=================
الرابط الصوتي للفتوي

http://ar.islamway.net/fatwa/17628/%D9%87%D9%84-%D9%84%D9%85%D8%B3-%D8%B9%D9%88%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B7%D9%81%D9%84-%D9%8A%D9%86%D9%82%D8%B6-%D8%A7%D9%84%D9%88%D8%B6%D9%88%D8%A1-%D9%88%D9%85%D8%A7-%D9%87%D9%8A-%D8%A3%D9%82%D8%B5%D9%89-%D9%85%D8%AF%D8%A9-%D9%84%D9%84%D9%86%D9%81%D8%A7%D8%B3

=========================

مع تحيات صفحة " فتاوى مهمة لعموم الأمة "
https://www.facebook.com/%D9%81%D8%AA%D8%A7%D9%88%D9%89-%D9%85%D9%87%D9%85%D8%A9-%D9%84%D8%B9%D9%85%D9%88%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%A9-1526747894283018/timeline/
نرجو دعم الصفحة بالاشتراك والنشر والإعلان عنها
نظراً لأهميتها الشديدة وتناولها لجميع مناحي حياة المسلم والمسلمة والطفل والمجتمــــع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
83- ♦ هل لمس عورة الطفل ينقض الوضوء؟ وما هي أقصى مدة للنفاس؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ملتقى المسلمين فى العالم :: القسم العام :: الفتاوى الشرعيه-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: